هازارد ورونالدو وسواريز.. الدوري الإنجليزي "مصنع" إعداد نجوم لريال مدريد وبرشلونة

كريستيانو رونالدو لويس سواريز

أكمل "إيدين هازارد" نجم تشيلسي الإنجليزي، انتقاله الذي طال انتظاره لنادي ريال مدريد، أمس الجمعة، ليكون الصفقة الثالثة للنادي الملكي، في سوق الانتقالات الصيفي.

النجم البلجيكي البالغ من العمر 28 عامًا، سيكلف خزائن اللوس بلانكوس، ما يقرب من 140 مليون يورو.

وبات "هازارد" أحدث نجوم الدوري الممتاز، الذين يفضلون ترك الدوري الأقوى والأصعب في العالم، والانضمام لأحد قطبي الليجا، ريال مدريد وبرشلونة.

وخلال العقد الأخير اتجه النادي الكتالوني والملكي، لضم لاعبين من الدوري الإنجليزي الممتاز، وهي السياسة التي ساعدت الناديين على تحقيق ستة ألقاب في دوري أبطال أوروبا بين الخصمين مُنذ 2009/2010.

ويلقى "بطولات" الضوء على المنضمين من الدوري الإنجليزي لريال مدريد وبرشلونة:

ريال مدريد

كريستيانو رونالدو

رونالدو

لن نُبالغ إذا قلنا أنّ "رونالدو" أعظم لاعب على الإطلاق في تاريخ ريال مدريد، البرتغالي انضم لصفوف اللوس بلانكوس، قادمًا من مانشستر يونايتد مقابل 94 مليون يورو عام 2009.

"رونالدو" أصبح الهداف التاريخي للنادي الملكي، ودخل في منافسة شرسة مع "ليونيل ميسي"، ونجح في التتويج بالكرة الذهبية في خمس مناسبات، كما لعب دورًا في تحقيق ريال مدريد لقب دوري أبطال أوروبا، لأربع مرات في الخمس سنوات الأخيرة.

اقرأ أيضًا.. رونالدو يكشف السر وراء تألقه رغم تقدمه في العمر

وبعدما نجح في تحقيق كل شيء مع النادي الملكي، فضل "رونالدو" خوض تجربة جديدة، حيث انتقل إلى يوفنتوس في يوليو الماضي مقابل 112 مليون يورو.

لوكا مودريتش

مودريتش

إلى جانب "توني كروس" في وسط الملعب، "لوكا مودريتش" كان القلب النابض للنادي الملكي، الذي قاده للهيمنة على عرش القارة الأوروبية.

الدولي الكرواتي انضم لريال مدريد في أغسطس عام 2012، قادمًا من توتنهام هوتسبير مقابل 35 مليون يورو.

وخلال السنوات السبع داخل ريال مدريد، تطور "لوكا" أكثر، وأصبح اللاعب القادر على التحكم في وتيرة المباريات داخل النادي الملكي، بتقديمه للوحات فنية داخل الملعب، وكلل مجهوده بالحصول على جائزة "ذا بيست" أفضل لاعب في العالم لعام 2018.

وكسر كذلك هيمنة "كريستيانو رونالدو"، و"ليونيل ميسي" على جائزة الكرة الذهبية، وحصل عليها، بعدما قاد كرواتيا لنهائيات كأس العالم 2018.

جاريث بيل

جاريث بيل

على الرغم من أنّ "بيل" ليس مرغوب به داخل ريال مدريد، من قِبل إدارة النادي والجماهير والمدرب "زين الدين زيدان" لكنه لم يلبى مستوى التوقعات في الموسم المنصرم، بعد رحيل "رونالدو"، لكن يظل "بيل" أحد أهم اللاعبين لريال مدريد خلال المواسم الماضية.

الدولي الويلزي انضم للوس بلانكوس، قادمًا من توتنهام هوتسبير، مقابل 101 مليون يورو، في سبتمبر 2013، وفي نهاية موسمه الأول، ساعد ريال مدريد على تحقيق الحلم الغائب مُنذ سنوات، وتوجّ بلقب العاشرة في دوري أبطال أوروبا.

وفي العام التالي ساعد ريال مدريد في التغلب على برشلونة في نهائي كأس ملك إسبانيا 2014، بعدما اتجه بسرعته الهائلة، وأحرز هدفه الشهير في شباك خوسيه مانويل بينتو.

وتألق كذلك "جاريث بيل" خلال مشاركته مع ريال مدريد في كأس العالم للأندية على مدار السنوات الثلاثة الماضية، وساعد النادي الملكي على التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا في العام الماضي، حيث شارك كبديل وأحرز هدفين في شباك ليفربول في نهائي كييف 2018.

آريين روبن

آريين روبن

الهولندي الطائر انضم لصوف اللوس بلانكوس في صيف عام 2007 قادمًا من تشيلسي مقابل 35 مليون يورو.

وعلى الرغم من قضاءه لعامين فقط داخل أسوار "سانتياجو برنابيو"، ألا أنهما يعتبران ناجحان مع النادي الملكي، حيث لاعب بايرن ميونخ السابق، بلقبين، الدوري الإسباني في موسم 2007/2008، وكأس السوبر الإسباني في موسم 2008/2009.

لاسانا ديارا

 لاعب الوسط الفرنسي، الذي أعلن اعتزاله كرة القدم في فبراير الماضي، انضم لريال مدريد في يناير 2009، قادمًا من بورتثموث الإنجليزي، مقابل 20 مليون يورو.

وخلال تواجده في ريال مدريد، خاض "ديارا" 116 مباراة بمختلف المسابقات مع النادي الملكي، وحصد ثلاثة ألقاب، الدوري الإسباني والسوبر الإسباني، بالإضافة إلى كأس الملك.

برشلونة

جيرارد بيكيه

جيرارد بيكيه

على الرغم من أنه من أبناء "لاماسيا"، إلا أنّ "بيكيه" خاض أولى تجاربه كلاعب كرة قدم مُحترف، مع مانشستر يونايتد، حين انضم من أكاديمية برشلونة لمانشستر يونايتد في عام 2004 مقابل خمسة ملايين يورو.

"بيكيه" ظل 4 سنوات خارج الكامب نو، حيث قضى ثلاثة مواسم مع اليونايتد وتوج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز والكأس بالإضافة إلى دوري أبطال أوروبا، قِبل أنّ تتم إعارته لريال سرقسطة، وبعد الإعارة عاد لمانشستر ليتم بيعه لبرشلونة بنفس المبلغ مجددًا.

"بيكيه" لعب 498 مباراة مع النادي الكتالوني، أحرز 45 هدفًا، وقدم 13 تمريرة حاسمة، وخلال تلك المواسم، حصد العديد من الألقاب مع برشلونة، أبرزها لقب الدوري الإسباني في ثماني مناسبات، ودوري أبطال أوروبا في ثلاث مرات، بالإضافة إلى كأس السوبر الأوروبي، وكأس العالم للأندية والسوبر الإسباني وكأس ملك إسبانيا.

سيسك فابريجاس

"فابريجاس" أيضًا من ناشئ برشلونة، ولكنه لم يلعب مع الفريق الأول، وتم بيعه لآرسنال في صيف عام 2013، مقابل ثلاثة ملايين يورو.

وقضى لاعب موناكو الحالي، ثمانية مواسم مع الجانرز، قِبل أنّ يعود لصفوف برشلونة في أغسطس 2011، مقابل 34 مليون يورو.

اقرأ أيضًا.. فابريجاس: انتقال هازارد لريال مدريد سيكون نبأً سيئًا لبرشلونة

بطل كأس العالم 2010، ظل ثلاثة مواسم مع البلوجرانا، وخلال تلك الفترة، شارك في 151 مباراة، أحرز خلالهما 42 هدف، وقدم 51 تمريرة حاسمة.

وخلال مسيرته في برشلونة، حصل "فابريجاس" على لقب الدوري الإسباني والسوبر الإسباني وكأس ملك إسبانيا؛ بالإضافة إلى كأس العالم للأندية.

لويس سواريز

لويس سواريز

بعد أنّ كان فريقه قاب قوسين أو أدني من التتويج بلقب الدوري الإنجليزي، وحصوله على لقب هداف الدوري الإنجليزي مع ليفربول، رفض مهاجم أياكس السابق، مواصلة مشواره مع حمُر الميرسيسايد.

الدولي الأوروجوياني انضم لبرشلونة بعد منافسة مع ريال مدريد، في يوليو 2014، مقابل 81 مليون يورو.

"سواريز" يُعد من أنجح المهاجمين في تاريخ النادي الكتالوني، حيث كان أحد أضلاع الثلاثي الهجومي (MSN) "ميسي، نيمار، سواريز"، وتمكن مع الفريق في حصد الثلاثية.

وتمكن كذلك من التتويج بلقب الحذاء الذهبي كأكثر لاعب إحرازًا للأهداف في الدوريات الخمس الكبر ى.

فيليب كوتينيو

فيليب كوتينيو

رغم أنّ الانتقادات التي يلتقها بسبب الموسم المُخيب للآمال الذي قدمه، لكن الدولي البرازيلي، حتى الآن تعتبر مسيرته جيدة مع البلوجرانا، بعدما حقق لقبي كأس ملك إسبانيا والسوبر، بالإضافة إلى لقبي الليجا.

"كوتينيو " انتقل لبرشلونة في يناير 2018، قادمًا من ليفربول مقابل 160 مليون يورو، ولا تزال تنتظر منه جماهير النادي الكتالوني، أنّ يتألق مثلما فعل مع الريدز وفي إنتر ميلان.