تقرير | فان دايك الأفضل.. كيف تفوق "المدافع" على مهاجمي إنجلترا؟

فان دايك

توج "فيرجيل فان دايك" مدافع نادي ليفربول بجائزة الأفضل في إنجلترا لموسم 2018-2019 بعد منافسة شرسة مع 5 لاعبين آخرين.

وكان المرشحون للجائزة السنوية التي تقدم من طرف اتحاد اللاعبين المحترفين هم، "رحيم سترلينج" (مانشستر سيتي)، "سيرجيو أجويرو" (مانشستر سيتي)، "ساديو ماني" (ليفربول)، "برناردو سيلفا" (مانشستر سيتي)، "إدين هازارد" (هازارد) وأخيرًا "فان دايك".

ولكن خطف الدولي الهولندي اللقب بعد تقديم موسم رائع مع ليفربول، كان فيه أحد أعمدة الفريق الأساسية تحت قيادة مدربه "يورجن كلوب"، ليصبح أول مدافع يفوز بالجائزة بعد "جون تيري" مدافع تشيلسي الأسبق والذي فاز بها عن موسم 2004/2005، وتعود الجائزة للاعبين الهولنديين بعد "روبن فان بيرسي" الذي حصل عليها في موسم 2011/2012 مع آرسنال.

ويسرد "بطولات" 5 عوامل ساعدت "فان دايك" على التتويج بهذه الجائزة السنوية تقديرًا لما قدمه بالموسم الحالي مع فريقه:

1- كلين شيت

نجح في المساهمة في الحفاظ على شباك ليفربول نظيفة في 20 مباراة من إجمالي مشاركته في 36 مباراة حتى الآن في بطولة الدوري الإنجليزي بنسبة 56%.
ليصبح الريدز هو أقوى دفاع في المسابقة حتى الآن، حيث لم تهتز شباكه بأكثر من 20 هدف.

2- الثبات والقوة الدفاعية

منح وجود "فان دايك" في دفاع ليفربول منذ بداية هذا الموسم الثبات والقوة لزملائه.

وتوضح الأرقام مدى تأثير الهولندي على مشوار فريقه، وعند المقارنة بين عدد الأهداف التي تلقاها دفاع ليفربول بالموسم الحالي 20 هدف وبالموسمين الماضيين هناك فارق واضح في صالح "فان دايك".

في موسم 2017-2018، تلقى ليفربول 38 هدف بفارق 18 هدفًا عن هذا الموسم، كان من ضمنهم 8 أهداف فقط في وجود اللاعب العملاق الذي أنضم إلى الريدز في يناير 2018 وشارك في 14 مباراة فقط مع الفريق بالبطولة.

وفي موسم 2016-2017، تلقى ليفربول 42 هدف بفارق 22 هدفًا عن هذا الموسم، مع اعتماد "يورجن كلوب" وقتها على الثنائي الدفاعي "ديان لوفرين" و"جويل ماتيب".

3- أرقامه وتفوقه على مهاجمي المنافسين

* مشاركة في 36 مباراة كلاعب أساسي، بمعدل 89 دقيقة في المباراة الواحدة.

* معدل قطع كرات 1.1 في المباراة الواحدة.

* معدل إنقاذ الفرص من الفرق المنافسة بـ 5.4 فرصة في المباراة الواحدة.

* التفوق في الالتحامات الثنائية بـ 6.3 في المباراة الواحدة لاستغلاله قوته البدنية، بنسبة 76%.

4 – ثقة كلوب في قدراته القيادية

نال "فان دايك" ثقة مدربه "يورجن كلوب منذ بداية الموسم الحالي، واختاره القائد الثالث لليفربول في المباريات في حالة غياب الثنائي "جوردان هندرسون" و"جيمس ميلنر".

ويرى المدرب الألماني أن الهولندي لديه صفات القائد الذي يجيد اتخاذ القرارات المهمة في الملعب وتوجيه زملاءه وهو ما كان يفتقده الريدز في المواسم الماضية.

5- لحظات مؤثرة

ظهر "فان دايك" في أكثر من لحظة مؤثرة على نتائج ليفربول في الموسم الحالي، جعلت الفريق ينافس على لقب الدوري الإنجليزي حتى الجولات الاخيرة وبفارق نقطة واحدة عن المتصدر مانشستر سيتي.

لحظة هدف ليفربول القاتل في مرمى إيفرتون في الدور الأول بملعب "أنفيلد":

على الرغم أن تسديدته الطائشة لم تكن متقنة وكان يعتقد الهولندي بأنها ضلت طريقها لمرمى التوفيز، لكنها سقطت على العارضة ووصلت لزميله "ديفوك أوريجي" الذي استغلها وسجل منها هدف الفوز في "ديربي الميرسيسايد" في الثواني الأخيرة من المباراة.

شاهد لحظة هدف ليفربول أمام إيفرتون في الدوري الإنجليزي

لحظة إنقاذه لفرصة خطيرة في مباراة توتنهام بالدور الثاني بملعب "أنفيلد":

كانت هجمة مرتدة بين "هاري كين" الذي مرر بطريقة رائعة لزميله "موسى سيسوكو"، أوصلته على حدود منطقة جزاء ليفربول، لكن مع تمركز "فان دايك" الرائع في دفاع ليفربول، نجح في غلق المساحة الفارغة أمام الفرنسي الذي أضاع هدف محقق لصالح توتنهام. 

شاهد قدرة فان دايك على غلق المساحة على سيسوكو لاعب توتنهام